تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 721656
المتواجدين حاليا : 13


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    زي النهارده من سنين .
    زي النهارده من سنين
    كنتي معايا في دنيتي
    زي النهارده من سنين
    كان جوه قلبي فرحتي
    وجيتلك بسرعه من بعيد
     خافيه ورايا هديتي
    بصتلي عنيكي بالحنين
     ونطقلي قلبك دقلي
    قالي ياحلوه خافيه أيه
    سيبك ده انتي ضحكتي
    قلت قولي عاوزه أيه
     شاوري ياستي أأمري
    *
    قالت لي نفسي أشوفك يوم كبيره
    والترحه أعلى جبهتك
    وبقيت أحلم من يوميها
    امتى احقق رغبتك التفاصيل

    لا عيد هنا أو هناك .
    مقدمة : العيد هو ان تُعيد ما كان جميلاً بنفسك .
    الإهداء : كل عام و الأمل بخير .
    (1)
    أي عيدٍ هذا الذي يكونْ ؟
    و الموت يستوطن القلب و الجفونْ
    قتل على الشاشة
    و بطولاتٌ لشارونْ
    ألم أقل
    أن فقأ العينِ
    أسهل من بقْر البطونْ ؟ ..
    (2)
    لا مكان للمزيفين في عصر البارودْ
    فلا يغطي الجُرم إكليل الورودْ
    أتخمنا الحلم تُرهاتٍ و و عودْ
    و غدونا مترهلين
    متوهمين
    بأملٍ....

    التفاصيل

    رسم لصورتكِ .

    عندما أتخيلك
    أرسم صورتك على جدار ذهني
    لأمارس فوضويتي و هوايتي منذ طفولتي
    فمرة أرسمك وردة
    مرة عصفوراً على شجرة
    و مرة بيدراً يُثمر ألوان
    أنقش ملامحك على مزهرية
    فترفض الزهور خوفاً من إفتضاح سرها
    أفشل دائماً
    في تحديد الجهات الأربع بمستطيل وجهك
    فأعود لأرسمك بدخان سجايري
    فتنتشر صورتك بكل الأرجاء
    معانقة حيطان غرفتي
    و
    عندما أقابلك
    أكتشف كم أنا أحمق
    تصبح ....

    التفاصيل

    الحضارة .
    ·       إن الحضارة نرفض أن تسايرنا إلا إذا كان تسايرها معنا ينطلق من داخلنا ...
    فقبل أن تنظف شارعاً ...
    عليك أن تنظف قلوب سكانه ليتبلور معنى النظافة بداخلهم ...
    لينعكس ذلك على مظهرهم … على نظافة ملابسهم …
    وعلى نظافة منازلهم .
    عند ذلك سيحافظون على نظافة شارعهم و على كل شارع تطأه أقدامهم .
    ·       قبل أن تضع إشارة مرو....

    التفاصيل

    مشاركات الزوار

    يعرفه الغزال العربي من حزنه

    الاسم :إبراهيم القهوايجي 2005-04-24

    صديقي !
    يا من يعرفه الغزال العربي من حزنه
    أسوق إليك شآبيب دمعي،
    لأسفحها على أعتابك بالفرح الحزين،
    والغربة الجارحة تغتال صفاء عمري
    والقلق الغائم يلف سويداء قلبي.
    وأنا أبحث عن عزاء
    عن وجود جديد
    في كلام الله الوارد في القـــرآن ،
    وحب الشمس
    بعطر الذين عشقوا ، وتقاعدوا.
    بالقوافي أنسج نشيد الوداع،
    وقد انتبذت مكانا قصيا من أرخبيل هذا الوطن.
    كنت قطرة ذوبت نهر الجهل،
    وخرمت عمرك سنوات الحرف.
    يساقط الورق.
    يجف القلم.
    وأنت تعشق الحروف حد الحتف.
    رحلت كثيرا...
    من ربى الشوك
    إلى مروج الورد / وللورد أشواكه.
    يا أيها الطائر الخارج من السرب
    الزارع سنابل الشهادة،
    كأنك لم تكن سوى حلم قصير
    راود طيرا يعبر هذي الديار.
    قل قصيدتك وارحل
    كفراشة تتسلل بين الحقول
    على جمر الألم.
    توضأ بالصبر
    تبحر في القبر
    لتمتهن الوصل بين الحنين والشعر.
    كلما كبر هلالك على تلال الحزن،
    تقرع أجراس الحب على أبراج الفصول.
    يا سبع عيون*عاد الخريف..
    غاب الربيع ..
    واستوحش المكان.
    والآن ، ها أنت تودع حقل السنابل ،
    وتمزج اللغة بالألــــوان،
    وتخطــــو.
    ونحن ، نعيد إيقاع نبضك،
    ونعاود شريط ذكراك
    لعل البرتقال يزهر في بساتين مكناس،
    والشمس تشرق لون الوطن
    بعدما تقاعد الحرف
    وجف من القلم الحبر،
    ونسجت من دمك مقاعد الدرس
    وصيغ صوتك من سجن الطرس .
    يا أيها المنسي بين الحجرات
    شد رحلك إلى التقاعد هنيا
    ولذ بصمتك الخجول مليا
    واكتب سيرة جراح خيلك نديا
    وارتقب أفقا قزحيا .
    غادر مرفأ ذاكرتك
    سافر في عمق هواجسك،
    والقاعة تعشوشب بكرنفال التكريم.
    سألاقيك يوما
    بعاصمة البساتين والزيتون
    في وشوشات وسط الزحام
    حتى نريق الماء في الحبر،
    فتكبر فينا الأحلام
    والأيام
    والكلام .
    \" وداعا
    وما يبكينك جفن
    وما يذكرنك حزن
    وما يفدينك زحف الدموع \".

    * سبع عيون مدينة صغيرة شرق مدينة مكناس على بعد17كيلومتر.
    * * مقطع لأحمد الدمناتي.

    سبع عيون في: 24/12/2004.

    إبراهيم القهوايجي


    ارسل لصديقك هذا الموضوع

    شـــارك مــــعــــنــا


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    جمع القرآن الكريم .
    استشهد عدد كبير من كبار الصحابة ممن يحفظون القرآن الكريم في حروب
     الردة التي استغرقت أكثر عهد الصديق، وقد زاد من جزع المسلمين لاستشهاد
     هؤلاء الأعلام من الصحابة ما يمثله فقد هؤلاء من خطر حقيقي على القرآن
    الكريم والسنة المشرفة، وكان عمر بن الخطاب من أوائل الذين تنبّهوا إلى ذلك
     الخطر، وبعد تفكير عميق هداه الله إلى فكرة جمع القرآن الكريم، فلما عرض
     ذلك على أبي بكر....

    التفاصيل

    وفاته .
    ·       كان عمر رضي الله عنه يتمنى الشهادة في سبيل الله .
    ·       يدعو ربه لينال شرفها :
    ( اللهم أرزقني شهادة في سبيلك و اجعل موتي في بلد رسولك).
    ·       ذات يوم و بينما كان يؤدي صلاة الفجر بالمسجد طعنه أبو لؤلؤة المجوسي ( غلام للمغيرة بن شعبة) عدة طعنات في ظهره  أدت الى مماته .
    ·....

    التفاصيل

    الحرم المكي الشريف

    مشاركات الزوار
    خاطرة .
    رغم عنى
    سأحبك ..
    رغم الأقدار
    رغم الأخطار
    رغم الاعسار
    سأظل أحبك
    رغم الأمطار
    رغم العواصف والاعصار
    سأظل أحبك
    تدور برأسى أفكار
    تبحث عن حل
    أصرخ فى كل الأجوار
    بصوت جل
    أحبك .. أحبك.. أحبك
    رغم الأقوال
    رغم الأهوال
    فى كل الأحوال
    سأظل أحبك
    رغم غروب الشمس
    أحبك
    غدا واليوم وأمس
    أحبك
    رغم عنى أحبك
    حبا لايعرف يأس
    يا ذات....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2018