تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1207240
المتواجدين حاليا : 32


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    مع الريح .
    الإهداء .... اليه ... قبل دقائق

    مع الريح أتيت ...
    و إلى الضباب رحلت
    ***
    يا غريبي
    تعلمت يوماً .....
    الإقامة في البصيص
    حيث لا ضوء ولا ظلام حقاً
    وعلى حافة الجرح ...
    كان مسكني
    فلا تحليق بعيداً عن الآلام
    ولا تمرغ في وحلها
    فقط التحديق في فراغها السحيق
    ***
    يا غريبي
    يوماً ما التقيتك ....
    مع بدايات زخات مطر
    حملتها ريح دافئة .....
    فتفج....

    التفاصيل

    قرناً للوراء .
    مقدمة : تكون أو لا تكون ... هذا هو السؤال ( شكسبير )
    الإهداء : إلى اكثر الناس غناً … و أكثرهم غباء …
    ---*---
    نحن أمة رومانسية …
    لا نعشق … إلا الشعر … و النساء …
    أحلامنا قصيدة عشق …
    و واقعنا … رقصٌ … و غناء …
    نملك الحلال نكدسه …
    و نبحث عن البغاء …
    نلبس الإسلام صبحا …
    و نخلعه إذا حل المساء …
    نصنع الخمر نعتقه …
    نشربه كل مساء …
    أشد حالةٍ تعترينا …
    لحظة ميلاد ق....

    التفاصيل

    أمطار الحنان .
    ·       الدموع تلك القطرات التي تخرج من أعيننا للتدفق على صحراء وجنتينا ...
    تلك الهبة الإلهية التي خلقها الله معنا ...
    ليست تعبيراً عن ضعف أو إعلاناً عن هزيمةٍ أو استمرارٌ للاستلام …
    ليست ذلاً أو إهانة وليست دماراً للكبرياء كما يظنها بعض القساة ...
    اللذين اختفت من قلوبهم أمطار الحب و الحنان وجفت لذلك دموع أعينهم  .
    ·    &nb....

    التفاصيل

    ميلاد جديد .
    مقدمة : كل صبح يولد بداخلنا طفل .
    الإهداء : لكل الهزائم بتاريخ عمري .
    --*--
    (1)
    أريد أن أولد من جديد ...
    لأغير بعض اختياراتي ...
    و أمسح بعض ما بداخلي ...
    و أرفعُ للفرحةِ راياتي ...
    لكن العمر لا يرحم ...
    الحزن ما زال يكبر ...
    و يعذبني نحيبُ ذكرياتي .
    (2)
    في غرفتي ...
    باردة هي أمنياتي ...
    خائفة هي نظراتي ...
    كئيبة هي أغنياتي ...
    كنت أطالع أوراقي ...التفاصيل

    قصائد أعجبتني

  • إذا ... (2 تعليق)
  • أنا رجلٌ واحد .
  •  
  • أَيهَا الشَّاطِيء . (1 تعليق)
  • آه ... يا جرحي المكابر . (1 تعليق)
  •  
  • أحزان في الأندلس .
  • أنا مع الإرهاب . (7 تعليق)
  •  
  • أضحى التنائي . (1 تعليق)
  • أراك عصي الدمع . (2 تعليق)
  •  
  • أمطرت لؤلؤاً . (1 تعليق)
  • أبياتٌ لا تُنسى . (5 تعليق)
  •  
  • إلى الله .
  • أغداً القاك ؟. (3 تعليق)
  •  
  • إرجع إليَّ . (5 تعليق)
  • أنا يا صديقة .
  •  
  • أحزاني تكذب .
  • أنشودة المطر .
  •  
  • أبي .
  • بلقيس . (1 تعليق)
  •  
  • بينما أطارحك البكاء . (2 تعليق)
  • بكيتُ دماً .
  •  
  • برز الثعلبُ يوماً . (2 تعليق)
  • التغريبة الفلسطينية . (15 تعليق)
  •  
  • الجراح رفاق . (2 تعليق)
  • جفَّت على شفتِي الأماني .
  •  
  • جفاف النهر .
  • جفنه علم الغزل . (1 تعليق)
  •  
  • الحاوي .
  • حديقة الغروب . (1 تعليق)
  •  
  • حِكمٌ وعِبرْ .
  • حكم و عبر 2 . (1 تعليق)
  •  
  • الحب مات . (1 تعليق)
  • خمس رسائل إلى أمي . (1 تعليق)
  •  
  • دع الأيام . (1 تعليق)
  • دَعَدُ .
  •  
  • رسالة مملحة .
  • رويت من دمها الثرى .
  •  
  • رسالة المتنبي الأخيرة .
  • رثاء الأندلس .
  •  
  • رباعيات الخيام .
  • زمانك بُستان . (1 تعليق)
  •  
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! . (1 تعليق)
  • سـلوان لا تحزني .
  •  
  • سيف الدولة . (1 تعليق)
  • سراييفو ... وداعاً .
  •  
  • الشهداء .
  • الشهيد . (2 تعليق)
  •  
  • صنعاء و الموت الميلادي . (2 تعليق)
  • عيناك أرض لا تخون . (4 تعليق)
  •  
  • عبد الضيف .
  • عش أنت . (1 تعليق)
  •  
  • عدّى النهار .
  • في باريـس ( أنيتا ). (1 تعليق)
  •  
  • الفياجرا . (1 تعليق)
  • القدس . (2 تعليق)
  •  
  • كلمات سبارتكوس الأخيرة . (2 تعليق)
  • كان لنا حنين . (1 تعليق)
  •  
  • لا أنتِ أنتِ . (1 تعليق)
  • ليس الغريب .
  •  
  • لا تعذليه .
  • لا .. تحسبي .
  •  
  • مرثية بطل . (1 تعليق)
  • ميته حروفنا .
  •  
  • ماذا تبقى من بلاد الأنبياء . (3 تعليق)
  • منشورات فدائية .
  •  
  • موضي الشايع . (2 تعليق)
  • مرثية مالك . (2 تعليق)
  •  
  • من معلقة زهير .
  • من معلقة عنترة . (1 تعليق)
  •  
  • مضناك جفاه مرقده .
  • مناجاة .
  •  
  • نزارية صغيرة .
  • نجوى .
  •  
  • نِيُوبَ اللَّيْث . (1 تعليق)
  • الهزيمة الكبرى .
  •  
  • هريرة . (2 تعليق)
  • وطن النجوم .
  •  
  • يوم مولدي . (1 تعليق)
  • يا ذا العفو .
  •  
  • يا ليل الصب .
  • يا عاقد الحاجبين .
  •  

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    وفاته .
    ·       عاش ستين سنة .
    ·       توفي بحمص سنة إحدى وعشرين للهجرة .
    ·       لما حضرته الوفاة قال :
    لقد شهدت مائة زحف أو زهاءها , و ما في بدني موضع شبر إلا فيه ضربة أو طعنة أو رمية , و ها أنا أموت كما يموت البعير , فلا نامت أعين الجبناء , و ما من عمل أرجى من (لا إله إلا الله) و أنا أتترس ب....

    التفاصيل

    التائه :
    جبران خليل جبران .

    ·       اللؤلؤة :
    قالت محارة لمحارة تجاورها : إن بي ألماً جد عظيم في داخلي . إنه ثقيل
    ومستدير . و أنا معه في بلاء و عناء .
    وردت المحارة الأخرى بانشراح فيه استعلاء : الحمد للسماوات و البحار . لا أشعر
    في سري بأي ألم . أنا بخير وعافية داخلا و خارجا .
    ومر في تلك اللحظة سرطان مائي , سمع المحارتين وهما تساقطان الحديث .
    و قال للتي هي بخير و عافية د....

    التفاصيل

    2

    مشاركات الزوار
    لا تحزني
    لا تحزني

    لا تحزني ما دام أطفالك حاملين سلاح الحجر
    لا تحزني ما دام شبابك حاملين سلاح القهر
    لا تحزني ما دام شيوخك حاملين سلاح الصبر
    لا تحزني ما دام أملنا هو النصر
    ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019