تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 575393
المتواجدين حاليا : 9


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • رسم لصورتكِ .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    يعربيه

    نسيتي يوم جيتي تحضينه .. كيف شالك
    والهوى لفه معاك
    نسيتي يوم كنتي تسمعيه .. وكانت ابياته
    تفول شعره فداك
    نسيتي يوم تعمدتي تجرحيه .. ويغفر الزله
    ويسمح لك خطاك
    نسيتي يوم تعمدتي تجرحيه .. ما قدر إلا
    يتلحف من غطاك
    نسيتي يوم فكرتي تسأليه .. قبل لاتنطق
    شفاتك عطاك
    نسيتي يوم قلتي ما أبيه .. قالت عروقه
    والله أنه يباك ((أماراتي ))
    نسيتي يوم عيتي تذرفيه .. جلس طولالتفاصيل

    دربكة عند مرمى الحب :) .
    مقدمة : يُسعدنا أن ننتقل بكم إلى ملعب الحب .
    الإهداء : للجماهير الغفيرة التي تحمل رايات العشق .
    --*--
    حَكَم الظروف
    يعلن بدأ مباراة عشقٍ بيننا
    كرة العواطف معي أتقدم بها
    أقذف بها باتجاه مرمى قلبك
    ترتد من دفاع اشواقك
    و تصبح دفاعاتي تحت ضغط هجوم عينيك
    و الهدف الأول يعانق شِباك قلبي
    بكل سهولة
    أعاود الهجوم على مرمى قلبك
    لكن العرق الأجنبي
    يحسن استخلاص ك....

    التفاصيل

    مروض الوحوش .

    مقدمة :
    العين هي البوابة التي يدخل منها الحب إلى قصر القلب .
    الإهداء :
    إلى من قالت عيناه متوحشتان أخاف منهما …
    ليتني أستطيع أن أكتب فيهما قصيدة .
    ---*----
    عفت عينيي ...
    قاومت إغراء كل العيون ...
    و لكن عينيك أنت فقط ...
    من حطمت أسوار عفتها ...
    اغتصبت بكارتها ...
    و أفقدتها عذريتها ...
    لهذا كان لابد ...
    من أن أحب ...
    صاحب هاتين المتوحشتين ...
    و من ح....

    التفاصيل

    سلطانةً من ورق .
    عالمي ورق ...
    حدوده سطور ...
    و حرّاسه حروف ...
    لا تمل من تأدية ...
    رقصة الولاء لكِ ...
    رغم صراخ المستضعفين ...
    من أشواقي .
    *
    ملكة هنا بقلبي ...
    على أفكاري تسيطرين ...
    بين أحلامي تتنزهين ...
    و بحروفي تتشكلين ...
    سلطانةً من ورق و حبر .
    *
     لكن !!! ...
    عندما تحاولين الخروج ...
    من عالمي الورقي ...
    إلى عالم ...
    لا يليق بك يُدعى واقع ...
    فأنتِ....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

    غـــربـة .

    تجترني ... أحزاني في غربتي
    وتشتت عقلي ..وتوجع صدري
    في غربتي .. ملامح الظلام .. وديجور ليل بلا وئام
    هنا تثقل على قلبي .. وهناك تفتت صبري
    الوحشه .. تقتل فكري ...
    وتصنع مني .. روحا حزينه .. دفينه في اعماقي
    أضل اصارع .. نفسي .. واضل ابحر .. في وهدي ..
    واضل واضل .. ودواليك ... فهل ينقشع الضباب يوما ..
    او أضل في غربتي ... متألما .. باقيا .. لا محاله ..
    أحن اليك يا وطني .. احن اليكم يا اهلي
    أحن الى غرفتي القابعه في اول المنزل .. ويجاورها ..
    حلم .. من معدن مصقل
    هناك رسمت طريقي .. وهنا بددت الظلام
    هناك أوأمت نفسي .. وهنا عجرت عن الكلام
    فشتان بينهما .. وشتان لما يولج صدري
    هناك امي .. هناك ابي .. هناك اخوتي
    هناك من يضمني الى صدره ..
    وهناك من يصنع مني
    كنور على سماء بدره
    توقظني الأحلام من سباتي .. وتداعبني الأمنيات
    لتغرقني .. في شبابي
    واضل اصارع تيار الهواء ..
    الجارف .. الذي يحول سعادتي الى
    اشـــــــــــلاء
    تتوصد بأنفاسي ... هواجس .. لن تندلي
    لن تزول .... لن تنبري .. ما دمت انا في المجهول
    رعشات قلبي تصطلي .. واحن الى مخدعي ..
    هناك أرى سكون لحالي ... هناك احس بقيمه نفسي
    اوااااااااااه .. ما أضنك العيش .. بدون قريحه ..
    تنغمس في وجدانك .. تحس انك مطلوب
    هناااااااااااك ...مرغروب في اولج الظروف ..
    خلجات نفسي تصطلي .. ويتفاقم .. موضعي ..
    غشيات القلب .. تنذر .. بعذاب طويل .. طويل
    كليل .. سرمده عليل
    وكنهار ... ظهور الهلال فيه مستحيل
    هنا يموت لي .. إحساسي .. بتغربي
    وهنا .. اضل حبيس غرفتي ..
    فالشوق .. يغزو مخيلتي
    ودفين الصدر .. يكابر .. نفسه ..
    يكلم .من في المهد .. معه ..
    القلب يناجي الضمير .. يناجي المشاعر
    يناجي كل عضو . في جسمي ..
    انا لست من هنا .. انا من روح وطني .
    من تراب وطني .
    من مياه وطني ..
    من غذاء وطني ..
    كل عضو لي تكون في وطني ..
    ذلك ما شائه ربي
    وسأكون اسير وطني ..
    هناك يحن شوقي ... وهناك سأضل لحالي ارثي
    حتى مماتي .. او يشبع الشوق حبي
    هناك ساكون مع نفسي ..
    وهناك من سرق لب القلب مني
    ووضع مخالج الشوق العارم
    في كل اجزاء من قلبي
    أأأأأأأه يا عيني لن تقري .. الا في حضن امي
    وفي ارضي .. وانتظر نعيم القدر ان اكون هناك
    باقي عمري ... فهل الدهر بسرعه قد يمضي ؟
    سؤال يتلو سؤال ... وانا اعد الدقائق التي تمضي
    بل الساعات التي .. تجري
    احن الى كل ثانيه .. على تراب وطني ..
    والى كل .. هواء لامس جسمي ..
    فهواءه يشفي لمسات .. جلدي
    ويتغلل الى مواضع الأحساس
    ليشعرني .. بعليله ومكنوه الذي . انا منه تكونت
    وهناك تغذيت وترعرت
    اناجيك يا وطني .. اناشدك .. فمتى سألتقي بك
    ومتى سأقبل ارضك
    ومتى ساكون اسيرك
    ومتى ستقع قدماي على بطنك
    عندها ساقبلك .. وساقبل كل مخدع منك
    وساوضب نفسي على خدمتك
    لا بل سارعاك .. وساكون خادم وفي في رعايتك
    والسهر على راحتك
    ساقبل كل طيف يمر قربك
    وساصنع اكليل زهور لك
    إنتظرني يا وطني .. انتظرني
    اني قادم .. قادم ..قادم ..
    لأرتوي .. من شغفك
    -----*-----
    بريماااااااااااااااااااااوي


    ارسل لصديقك هذا الموضوع


    يمكنك إضافة تعليق إذا أحببت ذلك

    اسمك:
    بريدك:
    عنوان التعليق:
    التعليق :

    خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    القدس و التاريخ :
    ملخص لمحاضرة .
    ·       عندما أنزل نبي الله آدم ، بنى المسجد الحرام في مكة ثم المسجد الاقصى في فلسطين و عندما قل عدد المؤمنين سيطر عليها القوم الجبارين .
    ·       بعث الله نبيه نوح (عليه الصلاة و السلام) و لبث فيهم حتى انجاه الله ومن معه بالسفينة ، و اغرق من في الارض جميعاً .
    ·       و عندما شاع الكفر و الفساد س....

    التفاصيل

    نصرته للإسلام .
    كان إيمان أبي بكر قوياً عظيماً ، يتعدى كل الحدود ، و تسليمه بصدق النبي
    (صلى الله عليه و سلم) يفوق كل وصف ، و لعل أصدق ما يوصف به قول النبي
     (صلى الله عليه و سلم): "ما دعوت أحداً إلى الإسلام إلا كانت عنده فيه كبوة
     و نظر و تردد ، إلا ما كان من أبي بكر بن أبي قحافة ، ما عكم حين ذكرت له ، و ما
     تردد".
    و لعل مرد العجب هنا يكمن في شخصية أبي كبر ذاتها ، فهو مع حكمته ....

    التفاصيل

    إجتماع البعثات التعليمية

    مشاركات الزوار
    اين انت؟؟؟

    يا وردة الرازج في حديقتي
    يا زهرة بستاني
    أنت عمري أنت روحي
    أنت حزني أنت فرحي
    أين أنت ؟؟
    كنت بجانبي يوماً
    فهل سترجع مرة أخرى ؟؟
    لا ..
    لا أظن
    أراك في منامي
    وأراك حين الغروب
    تداعب خيالي
    فقد أصبحت من ذكريات الماضي
    المؤلمة
    الحزينة
    لقد تركت في داخلي جرح عميق
    فهل سيلتئ....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2017