تموت الأقلام عطشاً... عندما لا تجد من ماء الفكر جرعة فكرة ... و لكنها تُعاود الحياة سريعاً... عندما تجدُ ما يَستحق أن يُُكتب ... لا قلمٌٌ يموت بل فكرة لا تأتي ... الفكرة بذرة ... الكاتب مزارعٌ يسقي بيدر الورق من حبر القلم حروفاً تُُثمر سنابلاً للكلمة .

 

أنت الزائر رقم : 1117884
المتواجدين حاليا : 28


الأكثر قراءة
  • بطاقة تعريف
  • سلاماً.. أبا بندرْ ! .
  • إبحار بلا مركب .
  • من التراث العربي
  • تعريفات ساخرة
  • الرحلة الداخلية :
    الفيلسوف الهندي أوشو .
    ترجمة : أم أحمد .
  • في باريـس ( أنيتا ).
  • أجيبيني بلا صوتٍ .
  • امرأة من حلم .
  • التغريبة الفلسطينية .
  • مختارات

    أصدقاء القمر
    يا قبسا من نور .
    وكنت أتشوق رؤياك
    وأصطنع المأذن لقيا !!
    واصارع نفسي كي تحيا
    بين ربوع مملكتك ...
    كنت أنتظرك .. نفس الميعاد
    نفس الساعات
    نفس النظرات
    كل ثواني ...
    تعتبر عندي أقسى من حد لسكين
    يا فاتنتني
    يا ملهمتي
    يا قبسا من نور يضى !!
    هل تدرين عن بوح الصبح !!
    وعن شمس الحب ؟
    وعن عين تلهف رؤياك
    أحببتك .. وضعت من جبين اخلاصك
    ونظرتك فتهت في بحر أشواقك
    وتيمت في ه....

    التفاصيل

    الهوية حرف و الوطن دفتر .

    هويتي حرف ...
    و الوطن دفتر .
    أنتِ من اكتب لكِ ...
    فيغدو القلم من دمي يتقطر .
    قلمي سلاحي ...
    سطوري قبيلة و أنا عنتر .
    بدونكِ...
    ليس هناك ملجأ !...
    و بكِ ...
    وطني يكبر و يكبر .
    يا أجمل الأوطان ...
    منك ...
    كل وردٍ حولي تعطر .
    تأسرني الأوراق ...
    لكن حرفي بك يتحرر .
    من لا يعرفك ؟ ...
    مسكينٌ هو ...
    قلبٌ لديه قد تحجر .

    الفيصل ،....

    التفاصيل

    وحدي في خندق الأعداء .

    مقدمة : بين الصراعات الفكرية و الحقائق الوجودية ...
     لا وجود لما يسمى باستراحة محارب .
    الإهداء : إليه ذلك الذي بيني يعيش .
    ---*---
    (1)
    سماء …
    عيونٌ تحرقُ و أنيابْ …
    غيمةٌ بلا مطر …
    حديقةٌ بلا زهر …
    و بشرٌ ليسوا ببشرْ …
    و في الأفقِ …
    يتداعى سرابْ .
    (2)
    ظلام …
    نجومٌ تلمعُ و ضبابْ …
    أحلامٌ …
    تداعب و جه القمر …
    ليلٌ …
    يرفض لون الفجر …
    ي....

    التفاصيل

    أحببت السنابل .

    أحببت السنابل ...
    لأنك الأرض ...
    التي تسكنها الحقول .
    أحببت الماء ...
    لأنك المطر و الجداول ...
     و ساقية الزرع في كل الفصول .
    *
    أحببت الحرف ...
    لأنك الأبجدية ...
     و تاء التأنيث
    و الحب المؤنث السالم .
    أحببت القلم ...
    لأنك العقل
    و اليد و الفكر الحالم .
    *
    إليك يسير القلب ...
    على قدمين من نبض ...
    و يقدم لكِ ...
    على طبق من صدق ...
    ....

    التفاصيل

    أصدقاء من القمر

  • بلقيس . (2 تعليق)
  • zeana (11 تعليق)
  • غـروب . (2 تعليق)
  • ن ب ر ا س (5 تعليق)
  • شاب البريمي . (18 تعليق)
  • وافي (18 تعليق)
  • التوليب .
  • jana (5 تعليق)
  • معاناة القلوب . (5 تعليق)
  • أنين الخريف . (2 تعليق)
  • خالد أبو سلمى (5 تعليق)
  • خلود الجودي . (2 تعليق)
  • الساهر .
  • يارا_فرس (1 تعليق)
  • آفـ القمر ـاق . (1 تعليق)
  • نجمة عاشق . (2 تعليق)
  • الراشد .
  • ابن النيل (4 تعليق)
  • خــيّـــــال .
  • القرار . (1 تعليق)
  • دهن العود . (1 تعليق)
  • الملاك الغريب . (17 تعليق)
  • الفجر البعيد . (1 تعليق)
  • بسمة و دمعة . (1 تعليق)
  • حمدي اسماعيل . (2 تعليق)
  • المنتظر .
  • ريم الوادي .
  • دواة و مبضع .
  • رؤى الفجر (1 تعليق)
  • graceful.woman (7 تعليق)
  • بنت الشيوخ . (1 تعليق)
  • ورد و شوك . (1 تعليق)
  • ابن الجزيرة العربية . (8 تعليق)
  • العقيدي .
  • صهيل الجهات (2 تعليق)
  • عبدالله العثمان (1 تعليق)
  • بنت المغرب . (3 تعليق)
  • حسن حجازي (13 تعليق)
  • خدمات الموقع
    منـتـديـات إبحار
    ســـجــل الــزوار
    بـطـاقـات إبـحـار
    مـواقع قد تُهمك
    لـلإتـصـــال بـنــا
    شـــارك مـــعنــا
    القائمة البريدية
    للإنظمام للقائمة البريدية
    تسجيل
    الغاء التسجيل

    مختارات

    و فاته و مدة خلافته .
    ·       كانت و فاته سببها السّل .
    ·       و قيل سببها أن مولى له سمَّه في طعام أو شراب و أعطي على ذلك ألف دينار ، فحصل له بسبب ذلك مرض ، فأُخبر أنه مسموم ، فقال : لقد علمت يوم سُقيت السُّم ، ثم استُدعي مولاه الذي سقاه ، فقال له : ويحك ما حملك على ما صنعت ، فقال : ألف دينار أُعطيتها ، فقال : هاتها ، فأحضرها فوضعها في بيت المال ، ثم ....

    التفاصيل

    هكذا علمتني الحياة :
    مصطفى السباعي
    - الفصل الحادي عشر -
    الفصل الحادي عشر - مع الحجيج في عرفات
    ·    إلهي ... إن حجيجك واقفون الآن بين يديك شعثاً غبراً ، شبه عراة ، يمدُّون إليك أيديهم بالدعاء ، و يملأون منك قلوبهم بالرجاء . و حاشا لكرمك أن تردَّهم و تردَّ من كان بقلبه و روحه معهم ، فأفض علينا من رحماتك ، و أمددنا بسبب إلى سماواتك ، و طهر قلوبنا من نزعات الشر ، و املأ نفوسنا برغبات الخير ، و أعنَّا على طاعتك ، و كرِّهنا بمعصيتك ، و ....

    التفاصيل

    قسوة

    مشاركات الزوار
    يسهر ..يبكي..يذرف ..لماذا؟؟؟
    أيتها الساكنة في قلبي.....
    وقلبي يهتف لك ويصدح بصوتك...
    فعلى أجنحةاللوعة والاشتياق حلقي
    إلى عالم حبيبك عالم الحب
    عالم المسرات الروحية
    إلى عالم النفحات السماوية ........
    يا أيتها القابعة في سجن فؤادي
    أيتها الساكنة في جوارح قلبي
    _ _ _ _ _
    أين انت
    يا من ملكت علي سويداء قلبي
    يامن خويت كهف أمنياتي
    يا من سقطت كقطرات المطر الحزينة
    أرجوك تعالي يا حبيبتي
    _ _ _....

    التفاصيل

     

    الرجوع للقائمة الرئيسية - الصفحة الرئيسية - لمراسلتنا

     

    Copyright©eb7ar All rights reserved 2001-2019